Meedan

The Meedan Blog Archive

ميدان يفوز بمنحة لعدة سنوات لدعم تجميع وتنظيم أخبار إعلام المواطن في الشرق الأوسط

لقد فاز ميدان بمنحة لعدة سنوات لدعم مبادرة مشروع إخباري في العالم العربي وذلك سيساعد على وضع مواطني الشرق الأوسط في طليعة جمع الأخبار. المنحة تقدمة الوكالة السويدية للتنمية الدولية (سيدا) في إطار برنامجها لحرية التعبير ونشر الديمقراطية، وستدعم المنحة ميدان للبدء بنموذج تجريبي لمنصة إخبارية لجمع وتنظيم إعلام المواطن بالعربية والإنكليزية بالتعاون مع شركاء إعلاميين في المنطقة.

وقد وافقت إحدى كبريات الصحف في مصر على المشاركة في السنة الأولى، على أن ينضم إليها عدة شركاء من بلدان أخرى في السنة ونصف التالية. سوف يتم دعم الشركاء الإعلاميين لتطوير وتدريب محموعة من الصحفيين على جمع وتنظيم أخبار المواطن عبر الإنترنت من مصادر موثوقة للأحداث الإخبارية الهامة مثل المظاهرات وانتهاكات حقوق الإنسان والانتخابات، كما سيتم ترجمة أهم الأخبار ونشرها على الإنترنت وفي المطبوعات.

الهدف هو تحسين القدرة على العثور على تقارير إعلام المواطن بحيث تكون دقيقة وموثوقة في مصر والعالم العربي في هذا الوقت الحرج في المنطقة، وهذا العمل سيساعد على التعددية الإعلامية وزيادة الوعي حول المواضيع المتعلقة بالديمقراطية والحكم وحقوق الإنسان. كما أنه سيساعد في تسليط الضوء على أفضل تقارير إعلام المواطن ليتعلم منها الآخرون.

وسيضم هذا المشروع نهى عاطف وهي باحثة في جامعة برمنغهام سيتي، كما أنها ناشطة بارزة استخدمت أدوات النشر على الإنترنت لتوثيق حالات التعذيب تحت نظام مبارك. وستساعد نهى على تطوير مواد التدريب والإشراف على التدريبات وتقييم خطوات تنفيذ المشروع.

سويفت ريفر SwiftRiver

جاءت فكرة المشروع كجزء من مبادرة SwiftRiver والتي كان ميدان شريكاً مؤسساً فيها. حتى الآن تم تطوير منصة SwiftRiver بواسطة أوشاهيدي "Ushahidi" وبتمويل من شبكة أوميديار Omidyar Network وتحدي نايت للأخبار Knight News Challenge. وتم تصميم SwiftRiver لمساعدة جماعات من المستخدمين على تنظيم المحتوى الوارد من وسائل الإعلام الاجتماعي بسرعة وبحسب دقتها وارتباطها بالموضوع، لا سيما أثناء الاستجابة للكوارث مثل الهزات الأرضية والفيضانات.

ولكن الآن ميدان يركز تحديداً على زيادة سعتهم على مراقبة الأخبار القادمة من الإعلام الاجتماعي. على سبيل المثال، يعتمد الصحفيون الذين ينقلون أخبار المظاهرات في سوريا على إعلام المواطن بسبب حظر معظم الصحفيين الأجانب من دخول البلاد. فعندما يتم التعرف على خبر قد يكون مهماً، كيف يمكن للصحفيين أن يتأكدوا من مصداقيته؟ كيف يمكن لهم أن يكتشفوا تقارير أخرى من إعلام المواطن تؤكد صحة الخبر الأصلي (أو تفنده)؟

كما يقدم المشروع الترجمة بوصفها أداة مهمة للإعلام الجديد. يمكن للصحفيين أن يستفيدوا من ربط تقارير إعلام المواطن من لغات مختلفة لأن هذا يوفر عوامل إضافية للتحقق من موثوقية التقرير الأصلي. وذلك لأن متكلمي اللغات المختلفة يميلون لأن ينقلوا الأخبار إلى مجتمعات وفئات مختلقة، فالترجمة ستساعد على نشر محتوى إعلام المواطن الذي تم تجميعه وتنظيمه بشكل أكبر في المنطقة.

ترقبوا المزيد من الأخبار حول هذا التطور الرائع لميدان.