Meedan

The Meedan Blog Archive

مواقع ميدان تحتجب لمدة 18 ساعة احتجاجاً على مشاريع قوانين أمريكية تهدد حرية التعبير على الإنترنت

يناقش كل من مجلس الشيوخ ومجلس النواب الأمريكيين مشروعي قانونين لمحاربة خرق الحقوق الملكية الفكرية على الإنترنت. المشروعان هما Stop Online Pircay Act والذي يعرف اختصاراً بـ  (SOPA) قانون إيقاف القرصنة على الإنترنت (سوبا) وProtect IP Act قانون حماية الـ IP والذي يعرف اختصارا بـ PIPA (بيبا).

 يشكل هذان القانونان خطراً جسيماً على حرية التعبير على الإنترنت وعلى أدوات التشفير وتجنب الرقابة التي يستخدمها النشطاء، كما أنها تهدد بنية الإنترنت وهيكلتها دون أن تقدم حماية عملية لحقوق الملكية الفكرية. رداً على التهديد الذي يشكله كل من "سوبا" و"بيبا" سيقوم الآلاف من المواقع على الإنترنت بينها الكثير من المواقع الأكثر شعبية مثل ويكبيديا الإنكليزية بتعطيل مواقعهم ليوم واحد في 18 يناير كانون الثاني احتجاجاً على القانونين وكخطوة للتوعية حول الموضوع، حيث سيتوقف موقع ويكيبيديا عن العمل لمدة 24 ساعة، وموقع الأخبار الاجتماعية ذو الشعبية العالية reddit سيتوقف لمدة 12 ساعة؛ أما Google وCraigslist فانضما إلى الحملة عبر توفير روابط توفر معلومات حول القوانين المقترحة وتدعو إلى العمل على معارضة مشاريع القوانين المذكورة.

ونحن في ميدان نثمن حرية التعبير على الإنترنت ونراها جزءاً أساسياً من مهمتنا؛ ولذلك ستشارك مواقعنا ( news.meedan.net, meedan.org ) في الحملة في 18 يناير وستتوقف عن العمل لمدة 18 ساعة.

وكتب تريفور تيم من مؤسسة الجبهة الإلكترونية Electronic Frontier Foundation EFF شارحاً أهم مخاطر "بيبا" و"سوبا":

البند ضد أدوات تخطي الحجب والرقابة: هذا المقترح في قانون إيقاف القرصنة على الإنترنت "سوبا" يحتوي مقترحاً يستهدف كل من يقدم أدوات تساعد على تجاوز أدوات الرقابة التي يتضمنها ذاك القانون. هذا سيتوجب على المواقع التي تقوم على المحتوى المقدم من المستخدمين (مثل اليوتيوب وفيسبوك وتويتر) أن تقوم بمراقبة كامل المحتوى الذي ينشره مستخدموها تحت طائلة المسؤولية وبكلفة باهظة، كما أنه سيعرض للخطر مجتمع مطوري البرامج مفتوحة المصدر الذين يطورون أدوات البروكسي والشبكات الافتراضية الخاصة VPN وحتى برنامج TOR للتشفير وتجاوز الرقابة. وتكتب المدونة اللبنانية والعاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات ميريل رعد حول الأسباب التي تدعو اللبنانيين - والعرب بشكل عام - للاهتمام بقانون منع القرصنة على الإنترنت: SOPA يعاقب الأشخاص الذي يساعدون أو يسهلون خرق الحقوق الفكرية على الإنترنت وذلك يشكل البروكسي وتور وأدوات إخفاء الهوية؛ هذا يعني معاقبة الأشخاص والأدوات التي يستخدمها اللبنانيون والعرب والنشطاء حول العالم ضد الرقابة على الإنترنت."

بند "الاقتصاص باليد دون الرجوع للسلطات": ويوفر هذا المقترح درجة عالية من الحصانة لمزودي الخدمة الذين يسرفون بحجب مستخدمين بريئين أو مواقع بريئة طوعياً ودون إشراف قضائي إطلاقاً ما داموا يقومون بالحجب "بحسن نية" و"يتوفر لديهم دليل موثوق" للحصول على الحصانة. هذا المقترح يوفر إمكانية إنشاء قوائم سوداء بمئات المواقع ليتم حجبها مباشرة في الولايات المتحدة والعالم دون أي إشراف قضائي.

حق التصرف للشركات الكبرى: يعطي كل من "بيبا" و"سوبا" أصحاب حقوق الملكية الفكرية القدرة على الحصول على أمر قضائي دون دفاع يقضي بقطع مواقع أجنبية عن خدمات معالجة الدفعات المالية وعن الوصول إلى المعلنين.

صلاحيات موسعة للنائب العام: يعطي كل من "سوبا" و"بيبا" للنائب العام صلاحية حجب خدمات تسجيل أسماء النطاقات وحذف المواقع من نتائج البحث، وهي خطوة انتقدها إريك شميدت رئيس مجلس إدارة Google قائلاً أنها "ستجرّم وضع الروابط لمواقع أخرى وحتى أنها تجرّم بنية الإنترنت الأساسية".

يجب إيقاف كل من مشروع قانون حماية الـIP ومشروع قانون إيقاف القرصنة على الإنترنت إذا أردنا حماية حرية التعبير والابتكار على الإنترنت. في العام الماضي شاهدنا الإنترنت تلعب دوراً غير مسبوق في تبادل المعلومات والتنظيم في ثورات "الربيع العربي" من تونس إلى اليمن، وكانت عاملاً مؤثراً في سعي شعوب المنطقة نحو التحرر من دكتاتوريات اضطهدتهم لعقود. إن دعم حرية التعبير والابتكار على الإنترنت محوري لعملنا في ميدان وضروري لضمان استمرارنا في العمل على تشجيع وتيسير الحوار وتبادل الأفكار والمعلومات عبر اللغات. بعد بضعة ساعات من نشر هذه التدوينة، ستحتجب مواقعنا لما يقارب 18 ساعة احتجاجاً على القوانين المقترحة والتي شرحنا أضرارها أعلاه.

Comments on this post

2013-02-12 20:00:33 -0800
You could certainly see your expertise within the paintings you write. The world hopes for even more passionate writers like you who aren't afraid to mention how they believe. Always go after your heart.